عالم النحل

عزيزي الزائر:
1 - اذا كنت عضو في منتدى عالم النحل نتشرف بدخولك.
2 - اذا كنت زائر نتشرف بتسجيلك .
3 - اضف المنتدى الى المفضلة : اضغط على CTRL+D .
تابعونا على الفايسبوك
مناطق الزوار
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 19 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 19 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 283 بتاريخ السبت 18 يونيو 2016, 8:24 pm
المتصلون حاليا
widget
حالة الجو
الساعة الان
اقتراح هام

الجمعة 29 يناير 2016, 11:25 pm من طرف MOHAMMED A

السلام عليكم الاخوة بالمنتدى  مع كل احترامي لكل أعضاءه ما لمسته من خلال تصفحي للمنتدى هناك عزوف عن المشاركة وكذا عدم تواصل جدي بين أعضاءه أقصد لا يوجد تعاون أكثر افادة فقط معلومات أو ابداء رأي أو خبر فلذا أقترح أن نغير …

تعاليق: 6

هاوي تربية النحل

الثلاثاء 06 يناير 2015, 1:48 pm من طرف هاوي تربية النحل

هل يعيش النحل بدرجة حرارة 50 درجه مئوية تحت اشعة الشمس المباشرة

تعاليق: 6

ترحيب بالاعضاء الجدد والزوار

الإثنين 24 أكتوبر 2011, 9:53 pm من طرف وعدالله الحديدي

بسم الله الرحمن الرحيم
سادتي الاعضاء الجدد والزوار الكرام المحترمين
مرحبا بكم في عالم النحل 0 هذا هو شعار منتدانا الاغر مرحبا بكم بكل ماتحمل هذه الكلمات من معاني وانه لمن دواعي سرورنا انتمائكم الى عائلتنا الطيبه عائلة …

تعاليق: 19

طلب تربص في تربية النحل بمقابل في ولاية قسنطينة

السبت 25 أكتوبر 2014, 2:07 pm من طرف kamel bounefikha

ارجوا منكم مساعدتي في اجراء تربص بمقابل مادي و شكرا

تعاليق: 1

عضــــــو جديــــد

الأربعاء 17 سبتمبر 2014, 4:46 am من طرف رحلاوي نصرالدين 07

الســـــلام عليــــكم عضـــو جديـــد ارجـــو ان نستفيــــد جميعـــا في هذـــا المجـــال الرـــائع وكمـــــا يقـــول المثـــل

( سقســـي المجـــرب ومتسقسيـــــش الطبيبــــ) lol!

تعاليق: 0

عضو جديد في النادي

الجمعة 22 أغسطس 2014, 8:09 pm من طرف amani26

السلام عليكم
انا عضو جديد معاكم

تعاليق: 3

ألفاظ نحليه يستحسن ضبطها

الإثنين 03 مارس 2014, 4:24 pm من طرف وعدالله الحديدي

ألفاظ نحلية يُستحسن ضبطها
للباحث الكبير لقمان إبراهيم القزاز
من المفردات النحلية التي شاعت بين ألسنة النحالين وأقلامهم ألفاظ تشوبها أخطاء ، يُستحسن التدقيق فيها وتصويبها …

تعاليق: 2

تهنئة بمناسبة المولد النبوي الشريف

الأربعاء 23 يناير 2013, 6:17 pm من طرف وعدالله الحديدي


تهنئة بمناسبة مولد النبوي الشريف
كل عـــام وأنتــم بخـــير ,, اللهم صلى وسلم على سيــدنا محمد وعلى اله وصحبه
أهنئ الإدارة والمشرفين والأعضاء في منتدى عالم النحل
بمناسبة مولد النبي الشريف

" إِنَّ اللَّهَ …

تعاليق: 3

بيت لخلايا نحل العسل

الثلاثاء 21 يناير 2014, 11:59 am من طرف وعدالله الحديدي

كرسي بقشان لأبحاث النحل بجامعة الملك سعود (منقول )
"بيت لخلايا نحل العسل " يفوز بالميدالية الذهبية في إبتكار 2013


حقّق سعادة الدكتور أحمد بن عبدالله الخازم المشرف على كرسي بقشان لابحاث النحل الميدالية الذهبية ضمن …

تعاليق: 0

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 4720 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو سعيد العسري فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 5748 مساهمة في هذا المنتدى في 3169 موضوع
دخول

لقد نسيت كلمة السر


هل النحل الإفريقي "القاتل" بمثل هذه الخطورة؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هل النحل الإفريقي "القاتل" بمثل هذه الخطورة؟

مُساهمة من طرف Admin في السبت 28 نوفمبر 2015, 11:59 pm

هل النحل الإفريقي "القاتل" بمثل هذه الخطورة؟



قد تدفعك التقارير الإعلامية وبعض الأفلام الرديئة إلى الاعتقاد بأن ذلك النوع من النحل الإفريقي هو من النوع القاتل الذي يتصف بالوحشية ولا يمكن إيقافه. قد يشكل ذلك النوع من النحل درجة من الخطورة، لكنه لن يأتي للقضاء عليك.

يكتسب ذلك النحل القاتل سمعة مفادها أنه نحل ضخم ومسلح بالسم القاتل، لكن الحقيقة هي أن النحل القاتل في الواقع أصغر حجما من نحل العسل العادي، وأن السم الذي يحمله أقل قوة وتأثيرا أيضا. ومع أن ذلك النوع من النحل عدواني بطبعه، لكنه ليس كذلك في جزر بورتوريكو.

يقرأ الناس قصة النحل القاتل كأنها إحدى قصص الخيال العلمي. في عام 1956، جلب عالم برازيلي يُدعى واريك كير، نحلا إفريقيا إلى أمريكا الجنوبية بهدف الحصول على سلاسة من النحل أكثر إنتاجية للعسل.

وقد هرب بعض من ذلك النحل وتكاثر مع نحل أوروبي في البرية، مما أدى إلى ظهور نوع جديد من النحل المهجن، وهو ذلك النحل الذي يطلق عليه اسم النحل الإفريقي (أفريكانايزد بيز).

ثم بدأ ذلك النحل الإفريقي في الانتشار في بلدان أخرى، فقبل حلول عام 1985، كان قد وصل إلى دول مثل المكسيك. وفي عام 2014، توصل باحثون يدرسون انتشار أنواع مختلفة من النحل المهجن في ولاية كاليفورنيا، إلى أن ذلك النحل الإفريقي وصل إلى مدينة سان فرانسيسكو.

وفي وقت مبكر من مرحلة انتشار ذلك النحل، اكتسب النحل الإفريقي لقب "النحل القاتل"، مما أثار العديد من حالات الخوف، وأدى إلى ظهور سلسلة من الأفلام الرديئة التي تتناول ذلك النحل.

لكن حقيقة ذلك النحل الإفريقي القاتل ليست تماما كما تصورها تلك الأفلام أو كما تريدنا أن نعتقد.


نموذج للنحل الإفريقي (يسارا)، وآخر للنحل الأوروبي (يمينا).


أما الخطر الذي يأتي من ذلك النحل فإنه يعود إلى الطريقة التي يدافع بها ذلك النحل عن خليته، "فالنحل الإفريقي يرد على أي اضطراب بالقرب من مستعمرته بسرعة أكبر، وبأعداد غفيرة، وبمزيد من اللدغات،" كما توصل إلى ذلك باحثون في دراسة نشرت عام 1982. وقد تكررت تلك النتائج أيضا في العديد من الدراسات التي أجريت في وقت لاحق.

ويساعد ذلك الرد العدواني في تفسير السبب في أن النحل الإفريقي قد أدى إلى وفاة عدة مئات من الناس خلال الخمسين عاما الماضية.

وفي غياب رد الفعل المرتبط بالإصابة بالحساسية، فإن الأمر يستغرق التعرض لنحو 1,000 لدغة من ذلك النوع من النحل لكي يؤدي إلى وجود جرعة مميته من السم بالنسبة لشخص بالغ صاحب حجم متوسط.

ومقارنة بالنحل الإفريقي، فإن النحل الأوروبي نادرا ما يُظهر مثل تلك العدوانية في الدفاع عن خليته.

ومع هذا، تعد الإشارة إلى النحل الإفريقي بـ "القاتل" إشارة مضللة، كما يقول بيرت ريفيرا-مارشاند، خبير الحشرات بجامعة "انترامريكان يونيفرسيتي أوف بورتوريكو" في بايامون.

ويضيف ريفيرا-مارشاند: "إن هذا المصطلح يعطي انطباعا أن النحل يخرج فقط من أجل القتل، بينما في الواقع يدافع عن خليته. وبغض النظر عن طريقة النحل في الدفاع عن الخلية، فإن النحل الذي يخرج بحثا عن الغذاء في الحقول لا يهاجم الناس، وليس هناك عدوانية يمكن رؤيتها خلال تحرك الأسراب."



وأكثر من ذلك، توصل ريفيرا-مارشاند إلى أن ذلك النوع من النحل الإفريقي في بورتوريكو، حيث عثر عليه أول مرة في عام 1994، يظهر سلوكا دفاعيا محدودا بشكل كبير.

وفي بحث نشر عام 2012، أوضح ريفيرا-مارشاند وزملاؤه أن ذلك النوع من النحل في بورتوريكو أكثر بطئا فيما يتعلق باللدغ، ويلجأ إلى ذلك بشكل أقل بكثير، مقارنة بالنحل الإفريقي في قارة أمريكا الجنوبية.

فقد أظهر ذلك النوع من النحل القاتل في بورتوريكو سلوكا يشبه تماما ذلك السلوك الذي يصدر عن النحل الأوروبي.

إن التركيب الجيني لذلك النوع من النحل "اللطيف" يحمل طابعا إفريقيا لا يمكن أن يخطئه أحد. لكن إلى حد ما، في فترة أقل من 200 عام، فقد ذلك النوع من النحل تلك النزعة الدفاعية القوية التي كنا نتوقعها من النحل القاتل.

يقول ريفيرا-مارشاند: "يستخدم مربو النحل في بورتوريكو ذلك النوع من النحل الإفريقي في أعمالهم، ولا يبلغون عن مشكلات تتعلق بذلك السلوك الدفاعي المبالغ."

BBC عربي هنري نيكولاس كاتب صحفي 26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015

www.facebook.com/apicole

www.twitter.com/apicoles
avatar
Admin
Admin

عدد المساهمات : 2348
نقاط : 6543
السٌّمعَة : 13
تاريخ التسجيل : 28/02/2009
العمر : 37
الموقع : WWW.AGRICUL.YOO7.COM

http://apiculture.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى