عالم النحل

عزيزي الزائر:
1 - اذا كنت عضو في منتدى عالم النحل نتشرف بدخولك.
2 - اذا كنت زائر نتشرف بتسجيلك .
3 - اضف المنتدى الى المفضلة : اضغط على CTRL +D .
تابعونا على الفايسبوك
مناطق الزوار
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» تراجع عدد اعتمادات وضع صناديق النحل إلى 126 طلب بوهران
اليوم في 11:16 am من طرف Admin

» تنتج من طرف حوالي 60 بالمائة من المربين هذه هي أنواع العسل الأكثر إقبالا بسعيدة
اليوم في 11:04 am من طرف Admin

» بعد غلاء أسعار السكر.. صناعة النحل المصرية فى خطر.. والخبراء يطالبون ببدائل للخروج من الأزمة
الإثنين 05 ديسمبر 2016, 10:28 pm من طرف Admin

» معهد جمعية النحالين التعاونية الدولي بالباحة يختتم الدورة التدريبية المجانية الثامنة ويسلم المشاريع المجانية للمتخرجين
الإثنين 05 ديسمبر 2016, 12:28 pm من طرف Admin

» سيدوم إلى غاية الـ 13 من الشهر الجاري : افتتاح معرض العسل بساحة “الشهيد زاوشي قدور” بالدار البيضاء
الإثنين 05 ديسمبر 2016, 12:14 pm من طرف Admin

» ازمة السكر تطيح بصناعة "عسل النحل" والنحالون يتكبدون خسائر باهظة
الأحد 04 ديسمبر 2016, 10:57 pm من طرف Admin

» 8451 ريالا مبيعات سوق الحمراء من خلايا نحل العسل في يومين
الأحد 04 ديسمبر 2016, 10:30 pm من طرف Admin

» بحث واقع تربية النحل في الدول العربية خلال اجتماع أعضاء الأمانة العامة للنحالين العرب مع شفيع والقادري
الثلاثاء 29 نوفمبر 2016, 10:49 pm من طرف Admin

» مقارنة بالسنة الماضية بتيزي وزو ارتفاع إنتاج العسل بنسبة 40 بالمائة
الثلاثاء 29 نوفمبر 2016, 10:53 am من طرف Admin

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 44 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 44 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 283 بتاريخ السبت 18 يونيو 2016, 8:24 pm
المتصلون حاليا
widget
حالة الجو
الساعة الان
اقتراح هام

الجمعة 29 يناير 2016, 11:25 pm من طرف MOHAMMED A

السلام عليكم الاخوة بالمنتدى  مع كل احترامي لكل أعضاءه ما لمسته من خلال تصفحي للمنتدى هناك عزوف عن المشاركة وكذا عدم تواصل جدي بين أعضاءه أقصد لا يوجد تعاون أكثر افادة فقط معلومات أو ابداء رأي أو خبر فلذا أقترح أن نغير …

تعاليق: 6

هاوي تربية النحل

الثلاثاء 06 يناير 2015, 1:48 pm من طرف هاوي تربية النحل

هل يعيش النحل بدرجة حرارة 50 درجه مئوية تحت اشعة الشمس المباشرة

تعاليق: 6

ترحيب بالاعضاء الجدد والزوار

الإثنين 24 أكتوبر 2011, 9:53 pm من طرف وعدالله الحديدي

بسم الله الرحمن الرحيم
سادتي الاعضاء الجدد والزوار الكرام المحترمين
مرحبا بكم في عالم النحل 0 هذا هو شعار منتدانا الاغر مرحبا بكم بكل ماتحمل هذه الكلمات من معاني وانه لمن دواعي سرورنا انتمائكم الى عائلتنا الطيبه عائلة …

تعاليق: 19

طلب تربص في تربية النحل بمقابل في ولاية قسنطينة

السبت 25 أكتوبر 2014, 2:07 pm من طرف kamel bounefikha

ارجوا منكم مساعدتي في اجراء تربص بمقابل مادي و شكرا

تعاليق: 1

عضــــــو جديــــد

الأربعاء 17 سبتمبر 2014, 4:46 am من طرف رحلاوي نصرالدين 07

الســـــلام عليــــكم عضـــو جديـــد ارجـــو ان نستفيــــد جميعـــا في هذـــا المجـــال الرـــائع وكمـــــا يقـــول المثـــل

( سقســـي المجـــرب ومتسقسيـــــش الطبيبــــ) lol!

تعاليق: 0

عضو جديد في النادي

الجمعة 22 أغسطس 2014, 8:09 pm من طرف amani26

السلام عليكم
انا عضو جديد معاكم

تعاليق: 3

ألفاظ نحليه يستحسن ضبطها

الإثنين 03 مارس 2014, 4:24 pm من طرف وعدالله الحديدي

ألفاظ نحلية يُستحسن ضبطها
للباحث الكبير لقمان إبراهيم القزاز
من المفردات النحلية التي شاعت بين ألسنة النحالين وأقلامهم ألفاظ تشوبها أخطاء ، يُستحسن التدقيق فيها وتصويبها …

تعاليق: 2

تهنئة بمناسبة المولد النبوي الشريف

الأربعاء 23 يناير 2013, 6:17 pm من طرف وعدالله الحديدي


تهنئة بمناسبة مولد النبوي الشريف
كل عـــام وأنتــم بخـــير ,, اللهم صلى وسلم على سيــدنا محمد وعلى اله وصحبه
أهنئ الإدارة والمشرفين والأعضاء في منتدى عالم النحل
بمناسبة مولد النبي الشريف

" إِنَّ اللَّهَ …

تعاليق: 3

بيت لخلايا نحل العسل

الثلاثاء 21 يناير 2014, 11:59 am من طرف وعدالله الحديدي

كرسي بقشان لأبحاث النحل بجامعة الملك سعود (منقول )
"بيت لخلايا نحل العسل " يفوز بالميدالية الذهبية في إبتكار 2013


حقّق سعادة الدكتور أحمد بن عبدالله الخازم المشرف على كرسي بقشان لابحاث النحل الميدالية الذهبية ضمن …

تعاليق: 0

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 4685 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو هانى فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 5402 مساهمة في هذا المنتدى في 2839 موضوع
دخول

لقد نسيت كلمة السر


واقع تربية النحل في سورية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

واقع تربية النحل في سورية

مُساهمة من طرف ???? في الإثنين 27 سبتمبر 2010, 9:56 pm

جريدة تشرين السورية



ما أن تفكر بكتابة تحقيق صحفي عن تربية النحل حتى تكتشف أنك أمام معضلات كثيرة وأن المعلومات والإحصائيات التي تقدم لك متضاربة ومختلفة فيما بينها إلى حد بعيد, ويعكس هذا حقيقة أن المربين والمهتمين لا ينضوون جميعاً في إطار تنظيمي واحد يجمعهم بسبب وجود جمعيات مختلفة في اتحاد الفلاحين ونقابة المهندسين الزراعيين وغرف الزراعة.
ورغم ذلك فإن هناك بعض النقاط التي يمكن الإجماع عليها وأولها وأهمها ضرورة النهوض بهذا النشاط الزراعي المهم الذي يقدر بعضهم حجم مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي بأكثر من مليار ونصف المليار ليرة سورية.
من الأنشطة القديمة في سورية, لكنها تعاني الآن من مشاكل ومعوقات كثيرة تحول دون تطويرها ونموها.

ورغم وجود دراسات نظرية كثيرة حول واقع تربية النحل, فإن الواقع يدل على أن إمكانية الاستفادة من هذه الدراسات محدودة, وأن سورية تحتاج فعلاً إلى دراسات ميدانية وألى فرق عمل متخصصة ترصد واقع تربية النحل ومشكلاته.
في التحقيق التالي إطلالة سريعة على واقع تربية النحل في سورية والمشكلات والمعوقات التي تحول دون تطوير هذا النشاط وطرق الارتقاء به إلى المستوى المطلوب.

أرقام ومعطيات

قدمت لنا وزارة الزراعة بعض المعلومات الهامة حول تربية النحل, ورغم أن الإحصائيات المتوفرة قليلة. لكن يمكن توضيح بعض الأمور.
لدينا في سورية, وفق المعلومات المستقاة من الوزارة, 26 مركزاً للنحل موزعة في المحافظات السورية. وقد رصد لهذه المراكز 35 مليون ليرة سورية في الموازنة العامة, وقد كلفت هذه المراكز بإنتاج طرود نحل محسنة وبيعها للمربين بإسعار مناسبة.
وقد أوضح لنا المهندس أبو الخير حنفي - رئيس قسم تربية النحل في الوزارة- أن استيراد النحل الأجنبي منع اعتباراً من عام 2007 بناء على اقتراح لجنة تحسين النحل السوري. وقد اقترحت اللجنة المنع ووافق وزير الزراعة على ذلك بهدف الحفاظ على التماثل الوراثي للسلالة السورية, لكن استيراد العسل مسموح إذا التزم المستورد بالمواصفة القياسية. يبدو مثل هذا الأمر مضحكاً, فمنع استيراد ملكات النحل هو ضرب من الجنون, إذ يكفي صندوق صغير لجلب ملكة وعدد من الشغالات, وقرار المنع هو بمثابة مكافأة للمهربين وهو في واقع الحال عديم الجدوى.
سألنا المهندس حنفي عما إذا كانت تربية النحل تحتاج إلى ترخيص من الوزارة فأجاب بالنفي لكن يشترط أن يسجل المربي في إحدى الجمعيات الثلاث الموجودة في سورية. وللعلم فإنه لدينا جمعيات لتربية النحل ترتبط بمكتب الثروة الحيوانية في اتحاد الفلاحين, ولدينا لجان لمربي النحل تتبع غرف الزراعة ولدينا جمعية النحالين السوريين تتبع نقابة المهندسين الزراعيين. واوضح لنا السيد مازن دعبول-أحد أكبر مربي النحل ومسوقي إنتاجه- أن هناك فرعاً سورياً لاتحاد النحالين العرب, وقد عقد هذا الفرع مؤتمراً للنحالين السوريين قدمت خلاله أبحاث علمية هامة وشكّل ملتقىً مهماً للنحالين والمربين والمسوّقين والمهتمين بهذا القطاع.

يبلغ عدد مربي النمحل في سورية - وفق تقديرات أوليّة- حوالي 30 ألف مربي, والبعض يقول أن الرقم الفعلي أقل بكثير, ومعظمهم يربونه كهواية دون أن يتم وفق أسس علمية وفنية صحيحة. تقدر وزارة الزراعة عدد خلايا النحل في سورية بأكثر من 500 ألف خلية في عام 2006, منها حوالي 385 ألف من الخلايا الحديثة و 116 ألف من الخلايا القديمة.
تطور عدد خلايا النحل البلدية والحديثة في سورية الســـنــة البــلــديــة الــحــديــثــة الــمــجــمــوع
1997
107828
279779
387607

1998
102973
281830
384803

1999
86777
273590
360367

2000
75699
269392
345091

2001
80753
283599
364352

2002
95488
288341
383829

2003
98246
311997
410243

2004
111905
330153
442058

2005
110065
353856
463921

2006
116251
384333
500584



تتركز تربية النحل وفق معلومات الوزارة في ريف دمشق 87 ألف خلية, وإدلب 78 ألف واللاذقية 60 ألفاً وحماة 51 ألفاً.

انــتــاجــيـــة الــنــحـــل

بغية الوقوف على أصناف وسلالات النحل وإنتاجها, كان لنا لقاء مع الدكتور علي براقي الأستاذ في كلية زراعة دمشق ورئيس لجنة صحة النحل في وزارة الزراعة, وقد قدم لنا شرحاً مفصلاً عن واقع تربية النحل في سورية, مشيراً إلى أن معظم المناحل في سورية هي مناحل غير متخصّصة. بمعنى أن العاملين فيها ليسوا من المحترفين , وفي هذه المناحل يعمل أصحابها فقط, وأن عدد المناحل التي يعمل بها متخصصون لا تزيد عن 3% من إجمالي عدد المناحل, ومعظم مربي النحل هواة ويمارسون هذا العمل كنشاط إضافي وهامشي إضافة إلى أنشطتهم الأخرى. كما أننا نفتقر إلى مناحل متخصصة, فاليوم هناك مناحل متخصصة بإنتاج الملكات من سلالات معينة, وأخرى بإنتاج الغذاء الملكي, وأخرى بإنتاج الطرود وهكذا... أما السيد مازن دعبول فتحدث إلينا عن ضعف التأهيل لدى المربين, وهناك حاجة فعلية لإيجاد نحالين مؤهلين, والفرق بين الإثنين هو فرق في الإدارة بالدرجة الأولى, والنحال المؤهّل يعد منحله في الوقت المناسب ويكون مستعداً للموسم بخلاف المبتدئ الذي يجعل نحله يتطور في الموسم ويضيـّع موسماً كاملاً ليقوى نحله, أضف لذلك أن المؤهـّل في هذا القطاع يستطيع اكتشاف الأمراض بسهولة, أما غير المؤهل فيموت معظم نحله بسبب وجود الأمراض.

30% وفيات!

يتحدث الدكتور البراقي عن المعوقات والصعوبات التي تواجه مربي النحل ويشرح لنا باستفاضة عن الأمراض التي تفشـّت في خلايا النحل في سورية مسببة أعداداً هائلة من الوفيات قدرت في عام 2006 بأكثر من 30% من المناحل, وفي العام الماضي تم الكشف على ثلث المناحل فوجد أن نسبة الوفيات مرتفعة للغاية, وأن بعض المناحل فقدت 50% من النحل, في حين فقدت مناحل أخرى 10%.وأضاف أن أكثر من 90% من المربين فقد ما لا يقل عن 10% من النحل, وقال:إن معظم المناحل تجاوزت الحد الأدنى الاقتصادي الحرج وهو 5 خلايا. وقال الدكتور البراقي أن الأمراض التي تصيب النحل السوري ويجري العمل على علاجها هي:

آفة الفاروا: وهو طفيل يعيش على النحل وحضنته ويضعفه وقد يميته في فترة 2-3 سنوات, ويعالج إمامواد طبيعية مثل حمض النمل وبعض الزيوت والمستخلصات النباتية, أو كيماوية كالمبيدات. وهذه الآفة منتشرة في الساحل السوري بشكل خاص.
تعفن الحضنة الأمريكي: وهو مرض سببه بكتريا, يصيب حضنة النحل فتميتها مما يضعف الخلية وينهيها. وهو مرض سريع الانتشار ويكافح بمواد طبيعية وبصادات الحيوية, وأحياناً نضطر لإبادة الخلايا المصابة, ونسبة انتشاره تتزايد في سورية وتصل نسبة الإصابة به إلى 1-2% من الخلايا.:
تكلـّس الحضنة:وهو مرض فطري موجود في المناطق الرطبة ويسبب مشكلة في الساحل لكن يمكن السيطرة عليه بإدارة سليمة للخلايا.
النوزيما وإسهالات النحل:بسبب وحيدات الخلية, وينتشر في المناطق الملوثة وقد بدأ الانتشار منذ سنتين. هذا المرض يمكن السيطرة عليه بالإدارة السليمة.
أمراض فيروسية:وهي غير مشخـّصة حالياً ولا تتوفر الإمكانيات لتشخيصها حالياً وتحتاج إلى متخصصين فيها.
الإنـتــاجـيـــة

تقدر وزارة الزراعة إنتاج المناحل في سورية بـ 2400 طن من العسل, و92 طناً من الشمع العسلي عام 2006. لكن بعض المربين شكـّك في أرقام الوزارة وقال إن الرقم أقل. ويقول الدكتور البراقي إن إنتاجية النحل اتلسوري متدنية لأسباب كثيرة, وهي بحدود 5 كغ للخليةسنوياً وهو رقم منخفض جداً.
وأضاف الدكتور البراقي: حصلنا على إنتاجية بين 12 - 16 كغ من الخلية سنوياً في منحل كلية الزراعة, لكن هذا الرقم أيضاً منخفض, وقد أعددت دراسة عن واقع تربية النحل في الوطن العربي ولاحظت أن الإنتاجية في الجزائر مثلاً هي بين 20 - 25 كغ للخلية الواحدة سنوياً.

المشـاريـع الـمـتـخـصـّصة

جواباً على سؤال عن أسباب انخفاض الإنتاج يقول السيد مازن دعبول أن هناك أسباباً كثيرة ساهمت في تراجع الإنتاج وأهمها:


الظروف الجوية السيئة التي مر بها القطر,
انتشار بعض الأمراض على نطاق واسع وتسببها في موت أعداد كبيرة من النحل,
تراجع المراعي المناسبة مما يؤثر على حجم الإنتاج, وفي بعض الحالات لا يغطي نفقاته.
عـوامــل أخــرى

وحول أفضل السلالات يقول الدكتور البراقي: هناك سلالات كثيرة من النحل, لكن معظم المربين في سورية يربون السلالة المعروفة بإسم النحل السوري, وتنتشر تربيتها على نطاق واسع في سورية ولبنان والأردن والعراق وفلسطين, وهي سلالة قديمة ومستوطنة في المنطقة وتتميز بقدرتها على التأقلم مع الظروف الجوية المحلية وبأنها مقاومة للأمراض والآفات بشكل متميز. تحتاج هذه السلالة إلى تأصيل ولا يوجد مختص واحد إلا ونادى بتأصيل هذه السلالة.
ويقول الدكتور البراقي: إن المشكلة الرئيسية هي ضعف التمويل بالدرجة الأولى, لأن أي مشروع لتأصيل النحل مكلف جداً ويحتاج إلى توفر العناصر التالية:

محمية طبيعية أو منطقة معزولة,
وسائل مواصلات واتصال،
فريق عمل فني متدرب،
عمالة خاصة متدربة.
وتتم عملية التأصيل عبر عمليات انتخاب مستمرة.
لا يوافق الدكتور البراقي على استخدام الخبراء الأجانب كما حصل في الماضي ولا على التمويل الأجنبي لأنه يرى أن المشروع يجب أن يكون وطنياً 100%. ولا تقل التكاليف الأولية عن 50 - -100 مليون ليرة سورية, ومشروع كهذا يفترض أن يطور نفسه.
لا تجد تربية النحل من يستثمر فيها بسبب ضعف العائد والأرباح قياساً بالأنشطة الإقتصادية الأخرى. ولم يدخل كبار المستثمرين في هذا المجال لأن مشاكله هي مشاكل الزراعة نفسها كالطقس والمطر والبرد والظروف الجوية المتقلبة, إضافة إلى ضعف القدرة الشرائية للمواطن السوري الذي لا يتعدىوسطي استهلاكه السنوي من العسل 100 غ مقارنة بـ 2 كغ في تركيا وهي بلد مجاور لنا.
وعن أسباب عدم تطور التربية يقول: لا مجال للتطوير لأن مواسم الرعي في سورية محدودة تقريباً مقارنة بـ9 أشهر في أستراليا, كما أن الحيازات قليلة والنحل يتطلب حيازات واسعة.ونلحظ أن الحمولة النحلية أو الرعوية (عدد الخلايا في الهكتار الواحد) مرتفعة في بعض الحالات: 50 - 100 خلية في الهكتار (اليانسون) في حين يفترض ألا تتجاوز 4 خلايا في الهكتار.

من ناحيته, أشار السيد مازن دعبول إلى ضرورة النهوض بهذه المهنة وتنظيمها إذا أردنا لهذا النشاط أن يرتقي. وأضاف أنه زار معظم الدول المربية للنحل قي العالم ولاحظ أن معظم المربين مؤهلين ومعدين إعداداً سليماً.
وحول استيراد منتجات النحل قال: إن استيرادها مسموح وأن وزارة الزراعة هي المعنية بإعطاء الموافقات. ونوّه إلى صعوبة اكتشاف العسل الجيد من قبل المستهلك العادي, وأن السوق السورية تتوفر تتوفر فيها منتجات من كافة الدول.
تبين دراسة أعدتها المنظمة العربية للتنمية الزراعية أن الوطن العربي يفتقر إلى محطات تربية قياسية مناسبة ومؤهلة, وأن المحطات المؤهلة قليلة جداً, وأن الوطن العربي بمجمله مستورد للعسل ولمنتجات النحل, وأن حجم الاشتيراد يصل إلى 16 ألف طن معظمها يذهب إلى دول الخليج العربي.

جـهـــاد نـعـســــان - جريدة تشرين - 10/3/2008



????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

630 ألف خلية نحل لإنتاج 3.5 ألف طن عسل في سورية

مُساهمة من طرف Admin في الجمعة 27 يوليو 2012, 5:42 pm

630 ألف خلية نحل لإنتاج /3.5/ ألف طن عسل في سورية

اهتم السوريون بالعسل لأهميته الغذائية والطبية وكونه يحقق دخلاً لابأس به لبعض العائلات مما يساعد على انتشار وزيادة عدد المناحل في سورية .

وبين المهندس عبد السميع فتلون رئيس لجنة النحالين الرئيسية في اتحاد الغرف الزراعية السورية أن أول لجنة متخصصة للنحالين في سورية تم إحداثها في غرفة زراعة حلب , وفي عام 1999 تم تأسيس لجنة النحالين الرئيسية في اتحاد الغرف الزراعية السورية .‏

وأوضح فتلون أن تربية النحل في سورية شهدت تطوراً كبيراً في السنوات الماضية حيث بلغ عدد الخلايا عام 2000 /345/ ألف خلية لإنتاج ألف و/677/ طناً من العسل , بينما أصبح عددها العام الماضي /630/ ألف خلية لإنتاج /3500/ طن عسل .‏

وأشار رئيس اللجنة إلى أن هناك عدة عوامل ساعدت على انتشار وزيادة عدد المناحل في القطر كتوفر الخلايا وطرود النحل والأدوية اللازمة والمراعي الطبية , إضافة إلى وجود فنيين متخصصين في تربية النحل .‏

مواصفات النحل السوري :‏

يمتاز النحل السوري بأنه متأقلم مع البيئة والظروف المحلية السائدة , ومقاومته للآفات وأمراض النحل أكثر من غيره حيث أنه مقاوم لفراشة العت والدبور وأمراض الحضنة وحتى الفاروا ويستطيع التشتية على أقل تغذية ممكنة بحدود /2/كغ عسل في الخلية الواحدة , بينما النحل الإيطالي يحتاج في التشتية إلى /6/كغ للخلية الواحدة ويمتاز بعملية الإحلال أي يستطيع تبديل الملكة الضعيفة بملكة قوية دون تدخل النحال وقوة طيرانه ممتازة ويحكي أنه يطير مسافة /10/كم مما يساعده في زيادة الإنتاج وجلب الرحيق وغبار الطلع ويمتاز بحاسة التوجه في المراعي مقارنة مع سلالات النحل الأخرى ويدافع عن خليته ويسرح باكراً ويبيت متأخراً ويجمع كميات كبيرة من البروبوليس وتعتني الشغالات بالملكة وإنتاجه للغذاء الملكي إنتاج جيد ويمكنه أن يبني أعداداً كبيرة من البيوت الملكية ويمكن الاستفادة منها في جمع الغذاء الملكي .‏

أنواع العسل السوري‏

يوجد في سورية أنواع كثيرة من العسل الطبيعي وهذه الأنواع تابعة لنوع النبات الذي تجني منه شغالات النحل الرحيق , وهذه النباتات تزهر في أوقات مختلفة من السنة , ولهذا النحال المتخصص بإنتاج أنواع عديدة من العسل حسب مصادر الرحيق , ومن أهم أنواع الأعسال في سورية :‏

1ـ عسل الحمضيات‏

2ـ عسل الكينا‏

3ـ عسل اليانسون‏

4ـ عسل حبة البركة‏

5ـ عسل الزعتر ويعتبر من أفضل أنواع العسل العالمي‏

6ـ عسل الجيجان‏

7ـ عسل العجرم‏

8ـ عسل الأشواك‏

على اعتبار أن القطر يتمتع بمناطق بيئية مختلفة تمتد من المناطق الساحلية إلى منطقة البادية ومن هذا المنطلق تتوفر أنواع عديدة من الأعسال وفق نوع المرعى من قبل النحل وأهم الأعسال في سورية :‏

ظاهرة تجمد العسل‏

يعتبر تبلور العسل صفة فيزيائية ليس لها علاقة بجودته , فأغلب أنواع العسل الطبيعي تتبلور بعد فترة زمنية من قطفها وتعبئتها .‏

وهذا التجمد يتعلق بنوع العسل وتركيبه الكيميائي ودرجات الحرارة التي يخزن فيها العسل , وكذلك نسبة سكر الفواكه إلى سكر العنب .‏

لذلك يفضل استهلاك العسل كما هو على طبيعته سواء كان سائلاً أو متبلوراً ولا ينصح بتسخين العسل المتجمد إلى درجات حرارة عالية لأنه يفقد الكثير من خواصه الطبية والغذائية ولهذا لا ننصح بالتسخين إطلاقاً .‏

فوائده‏:

يفيد عسل الحمضيات في حالات نقص فيتامين C ويفيد في أمراض القلب وتوتر الأعصاب وارتفاع الضغط وآلام الرأس .‏

وعسل الكينا يفيد في حالات التهاب المسالك البولية , طارد للديدان , يفيد في التهاب القصبات الهوائية .‏

أما عسل اليانسون وحبة البركة لهما فوائد العسل العامة بالإضافة لفوائد النباتات فهما يفيدان : مقشع ضد السعال والاضطرابات الهضمية وأزمات الربو وغني بالفيتامينات وخاصة مجموع فيتامين B .‏

ويفيد عسل الزعتر في حالات الربو والسعال والتهاب الرغامى المرضى الذين لديهم انخفاض في الضغط .‏

ويفيد عسل عباد الشمس والقطن والخلة في الاضطرابات الهضمية والتهاب المجاري البولية وأمراض الكبد وتشحم الدم .‏

أما عسل الجيجان يفيد في أمراض الكبد وفقر الدم .‏

وعسل العجرم : يفيد في حالات فقر الدم , مقشع جيد ويفيد في السعال والتهاب المجاري التنفسية .‏

محمد الأحمد حلب محليات الأحد 29 - 4 - 2012

http://www.facebook.com/apicoles

Admin
Admin

عدد المساهمات : 2016
نقاط : 5567
السٌّمعَة : 13
تاريخ التسجيل : 28/02/2009
العمر : 36
الموقع : WWW.AGRICUL.YOO7.COM

http://apiculture.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى